logo
وجيز

ما الذي عليكَ أن تخبر به نفسك
17:45 | 0/7

المؤلف   شاد هيلمستتر

حديثُك السري مع نفسكَ أمام المرآة في تلك الغرفة المقفلة ليس أمرًا سيئًا. يا ترى، لماذا؟

يتناول كتاب ما الذي عليكَ أن تخبر به نفسك (1982) للدكتور شاد هيلمستتر تأثير مخاطبة النفس على الفرد والمجتمع، بالإضافة إلى أنجح الطرق التي يمكن للإنسان من خلالها تغيير نفسهِ إلى الأفضل. يسترسل الدكتور هيلمستتر في شرح الطريقة التي يعمل بها العقل الباطني، وكيف تجري برمجتهُ لتحديد هوية الفرد منذ طفولتهِ وحتى آخر أيامه.